توصل فريقا علميا بمركز السموم بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، بعد دراسات مخبرية طويلة، إلى نتائج مفاجئة ومثيرة تفيد باحتواء "نعناع المدينة" -وهو نوع من النعناع ينتشر في المملكة- يحتوي على مواد طبيعية تُسبب أمراض السرطان والكبد.

وقال الدكتور محمد الطفيل، رئيس مركز السموم بمستشفى التخصصي،إنه بعد إجراء الفحوصات تبين احتواء نبتة نعناع المدينة على مادة طبيعية تسمى البلجون التي تؤدي -في حال الاستخدام المتزايد والمتكرر- إلى الإصابة بالسرطان.

وشدد الطفيل على أن نعناع المدينة الذي حذرت منه الدراسة أوراقه الخضراء رمحية طويلة الشكل، ولها تأثير خطير على الصحة، وخاصة على المرأة الحامل والجنين، وهي مادة مسرطنة وتسبب سرطان الكبد.

ولفت رئيس مركز السموم إلى أن نعناع المدينة ينتشر فقط في المملكة، وقال إن النعناع العادي أو ما يسمى المغربي الذي يتميز بصغر أوراقه جيد ولا ضرر منه؛ بل بالعكس ننصح باستخدامه لأن به مواد مكافحة للأورام السرطانية.

لمشاهدة الفيدو