تفسير حلم العزاء



  • تعبر رؤية العزاء في المنام عن الحزن والخوف والقلق الذي ينتاب الشخص من حدوث أي مكروه على المدى البعيد، والإفراط في التفكير في الأضرار الوخيمة التي قد تصيب الشخص في الغد المجهول.
  • وتدل هذه الرؤية أيضاً على التغييرات السريعة التي يشهدها الشخص وتكون نصب عينيه، والتقلبات التي تشبه المناخ حيث فصول الربيع التي يشهد فيها الرائي ازدهاراً ثم الخريف بقسوته وآلامه.
  • وتكون رؤية العزاء بمثابة رسالة للرائي بضرورة العظة والتأمل في آيات الله، والعدول عن الأخطاء والسلوكيات الذميمة، والرجوع إلى الله مهما كبر الذنب.
  • وإذا كان الرائي فقيراً، وشاهد العزاء في منامه، دل ذلك على من يأخذ بيده ويشفق عليه ويواسيه لكي يخرج من أحزانه وتنتهي همومه ويستعيد عافيته.
  • أما إذا كان الشخص غنياً، فإن العزاء يعبر عن المكانة المرموقة بين الناس والهيبة والجاه، وتكون هذه المكانة والسيادة قيد التهديد في أي لحظة، لذا عليه أن يكون أكثر حذراً في تعاملاته.
  • وفي حال رأيت أن العزاء خاص بك، فقد يشير ذلك إلى إماتة القلب وقسوته والسير في الطرقات الخاطئة وترك الحق وفساد الخُلق.
  • وتعد رؤية العزاء بمثابة إشارة إلى استقبال بعض الأخبار الحزينة في الأيام المُقبلة، وتقلب الحال رأساً على عقب، وتدهور الأوضاع الراهنة إلى الأسوأ، والعجز عن بلوغ الأهداف المُخطط لها مسبقاً.
  • ومن رأى العزاء في محل عمله، كان ذلك مؤشر على الأعباء والهموم التي لا تنتهي، والمشاكل التي تتكرر بنفس الصياغة كل يوم، وقد تكون الرؤية دالة على الضرائب الكثيرة.

العزاء في المنام للعزباء

  • تدل رؤية العزاء في منام الفتاة العزباء على الضياع والتشتت وكثرة المتاعب والشعور بالضيق وعدم الارتياح، والمرور بظروف قاسية سوف تسلب منها الكثير وتغير فيها الكثير.
  • فإن رأت العزباء العزاء في منامها، دل ذلك على الفشل الذريع في احتواء المواقف، وسوء التقدير لمجريات الأمور، والسقوط في مشاكل وأزمات كثيرة من الصعب الخروج منها دون خسائر.
  • وفي حال رأت أن هناك من أخبرها بوجود عزاء، كانت الرؤية إخطار لها بأن الفترة القادمة لن تكون سهلة، وأن سيل من التغييرات الحادة سوف يطرأ على حياتها، فقد تشهد انقلبات كبيرة في نمط حياتها، ولن تكون هذه التقلبات إيجابية بالمرة
  • وإذا كان العزاء خاص بالعزباء، وشاهدت من يشمت فيها، فذلك مؤشر على الخسارة الفادحة وفشل المخططات التي نوت الفتاة القيام بها.
  • وإذ كانت مخطوبة، دلت ذات الرؤية السابقة على فسخ الخطبة وانتهاء العلاقة التي ربطتها لفترة طويلة بشريكها.
  • وإن كانت الفتاة طالبة في أي مرحلة تعليمية، فإن رؤية العزاء في منامها تدل على فقدان القدرة على تحقيق الهدف المنشود، وخيبة الأمل الكبيرة والغير متوقعة، وضياع الحلم من يدها، وقد يكون ذلك بسبب بعض الظروف الصعبة الخاصة بالبيئة التي تعيش فيها.

العزاء في المنام فهد العصيمي

  • يرى فهد العصيمي في تفسيره لرؤية العزاء أن هذه الرؤية تشير إلى الضرر الواقع على الشخص سواء كان الضرر من الوظيفة التي يمتهنها أو من المقربين منه أو من الحياة عموماً.
  • وهذه الرؤية لمن كان غنياً تدل على تقلب أحواله رأساً على عقب، وتدهور أوضاعه المادية، والمرور بضائقة كبيرة تسلب منه راحته والسعة التي كان يعيش فيها.
  • وتعد رؤية العزاء بمثابة رسالة للشخص بأن يتمعن في أمر الدنيا ويدرك أنها دار ابتلاء وكل ما فيها زيف وخداع، وأن الحقيقة كلها تكمن في دار الآخرة.
  • ومن كان مهموماً، وشاهد العزاء في منامه، دل ذلك على وجود قدر من الدعم والسند من بعض المحيطين بك وخصوصاً الأصدقاء المقربين، وتكون هذه الرؤية مؤشر على تغييرات طفيفة سوف يمر بها الرائي في الفترة القادمة.
  • وإذا رأى الشخص إقامة العزاء في إحدى الشوارع الرئيسية أو الجانبية، دل ذلك على الكارثة التي تحل على الجميع أو العقوبة التي ينال كل شخص نصيبه منها أو البلاء العام.
  • ولكن في حال كان العزباء في البيت، فذلك يدل على المشاكل والأحزان التي تقوى الروابط العائلية وتدفع كل فرد لكي يتعلق بأخيه ويشد أزره به.
  • وفي حال شاهد الرائي مجالس العزاء، فذلك يرمز إلى توحيد الكلمة والرأي، وتوثيق الروابط وائتلاف القلوب.
  • وإن كان الشخص مريضاً أو سجيناً، دلت رؤية العزاء في منامه على الزيارات الدائمة التي يتلقاها من أقربائه، والدعم المتواصل لكي يتحمل المحنة التي يمر بها.
  • ويذهب ابن سيرين إلى القول بأن العزاء يعبر عن الصبر، ومن صبر، فقد نال البشارة، وهذه الرؤية تعد إشارة للرائي بالفرج القريب والتعويض الكبير وذلك استناداً لقول المولى عز وجل في مُحكم تنزيله: “وبشر الصابرين”



حضور عزاء في المنام
إذا رأى الشخص أنه يحضر العزاء لأداء واجب التعزية، دل ذلك على صلاح حاله وحسن خُلقه وطيب خصاله، وقدرته على احتواء أحزان الآخرين وتقديم المواساة والتعاطف المناسب.

  • وإن شاهد الرائي أنه يحضر العزاء، دل ذلك على معرفة الحقوق والواجبات، والسير على النهج القويم، والمحافظة على الود والمهام المُكلف بها دون تفريط أو تقصير.
  • وتدل هذه الرؤية أيضاً على تأمل آيات الله، والإلمام بالمشهد الكامل وإدراك حقيقة الدنيا، وأخذ العظة منها.
  • وقد تكون الرؤية ذات دلالة على كثرة ارتياد الرائي على مجالس العزاء أو مجالس العلم والذِكر، فتكون الرؤية انعكاس لحاله مع الله وأوضاعه الحياتية.
  • وفي حال رأى الشخص أنه يحضر عزاء في الشارع، دل ذلك على أن ما وقع على الناس من أضرار ومصائب، وقع عليه أيضاً ونال نصيبه منه.
  • وإذا حضر الرائي العزاء ثم اتجه لمواساة أهل الميت، فذلك يدل على اتباع النهج المُحمدي والتشبث بأوامر الشريعة دون التخلي عن جزء منها.
  • ولكنإذارأىالشخصأنهحضرعزاءشخصما،وحدثتمشاجراتونزاعاتبينالناس،فذلكيرمزإلىقسوةالقلوبوعدممراعاةحرمةالميتوتركالعظةواتباعأطماعالدنياوشهواتها.