المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استحداث شرطة للإنترنت وإعادة النظر في نظام مدينة الملك عبدالعزيز



minshawi
07-17-06, 01:47 AM
نشرت صحيفة المدينة في عددها الصادر يوم الجمعة 18-6-1427هـ الخبر التالي:

ابراهيم الزهراني - جدة

أكدت دراسة ميدانية عن جرائم الإنترنت في المجتمع السعودي أهمية إعادة النظر في آلية حجب المواقع غير المرغوبة عبر مدينة الملك عبدالعزيز بما يكفل الحجب الفعلي للمواقع الممنوعة وإنشاء شرطة لمكافحة جرائم الانترنت. وقالت الدراسة التي أجراها العقيد محمد بن عبدالله بن علي المنشاوي رئيس قسم الدراسات والأحصاء بشرطة العاصمة المقدسة أن 41% من مستخدمي شبكة الانترنت في المجتمع يستخدمون البروكسي للدخول إلى المواقع المحجوبة. وكشفت الدراسة أن 54% من أفراد العينة البالغة 1000 تقريبا يرتادون مواقع غير أخلاقية. وأوصت الدراسة بوضع ضوابط واضحة وصريحة وصالحة للتعامل مع الجرائم والممارسات غير الأخلاقية، وبما يحدّ من خطورة هذه الأفعال وردع مرتكبيها. كما اتّضح من خلال إجراءات البحث الميداني، ومن نتائج الدراسة عدم وجود جهة أمنية متخصّصة للتعامل مع جرائم وسلبيات الإنترنت داعية إلى إيجاد جهة متخصصة للتعامل مع جرائم الإنترنت بحيث تتلقى الشكاوى الخاصة بجرائم الإنترنت أو الممارسات غير الأخلاقية أثناء تصفّح الإنترنت وتتمكن في الوقت نفسه من ملاحقة مرتكبيها والتحقيق معهم وتقديمهم للقضاء للبَتِّ في مجازاتهم شرعاً، واقترحت الدراسة أن تسمى شرطة الإنترنت، أو أي مسمى آخر يوضّح مهمتها ويُعْرَفُ منه أنّها أنشئت خصيصاً مِنْ أجل التعامل مع جرائم ومخالفات الإنترنت. وأوصى الباحث بدراسة نشر بعض العقوبات التي تتخذ بحَقّ بعض المخالفين، على أنْ يسبق ذلك دراسة الأمر من جميع جوانبه لتلافي أيّ سلبية قد تنتج عن الإعلان عن العقوبة أو الأشخاص.وتوصلت الدراسة الميدانية إلى أنّ نسبة 19.2% من مستخدمي الإنترنت في المجتمع السعودي طلبوا موادّ إباحية من المواقع الجنسيّة. وأوصت الدراسة بتكثيف الاهتمام التربوي بالنشء لتوعيتهم بالمخاطر الأمنية لشبكة الإنترنت، ولتوضيح العقوبات التي ستوضع لمعاقبة مرتكبي تلك الجرائم والممارسات أثناء استخدام شبكة الإنترنت. وأثبتت الدراسة الميدانية انعدام احتمال ميل الإناث وربات المنازل من مستخدمي شبكة الإنترنت في المجتمع السعودي لارتكاب الجرائم والممارسات التي شملتها الدراسة، بالرغم من أنّ مجموع المشاركين في الدراسة من النساء (2183) مستخدمة، أو ما نسبته (22.4%).
رابط الخبر الأعضاء فقط هم الذين يستطيعون مشاهدة الروابط

bioc
07-17-06, 02:17 AM
مبرووووك على انتهاء الدراسه استاذي الفاضل

و اهنئكم على النتائج

بس عندي كم استفسار يعني العينه دي في مكه و لا جده و لا كل الغريبه ام عينه شملت مناطق المملكه

و لما تجينا دراسه زي دي قد ايش نقدر نقول انها تعكس المجتمع

؟؟؟

و ياترا هل الدراسه متوفره نققدر نحصل على نسخه منها :)