أصول الدين والتوحيد

دور التربية الإسلامية والحضارية في مواجهة الإسلام فوبيا

دور التربية الإسلامية الحضارية في مواجهة الإسلام فوبيا والرينوفوبيا

Title in English: 
The role of Islamic education in the face of civilization and Islam phobia phobia Renault
Abstract in English: 
this valuable study dealt with a serious problem, which is the Muslim world relationship of the Christian West, from a cultural educational perspective, where the study dealt with, and the cultural impact of education in Musbandhalasalam phobia and Alrinovobaa. the importance of studying : 1. The term of Islamic education in addition to the Islamic civilization library, Al
المؤلفون: 
اللغة: 

الإسرائيليات

الإسرائيليات

Title in English: 
: Israeliat
Abstract in English: 
First: Summary of the study: The Israeli supplies take a supreme importance of scholars – ancient and contemporary ones – they deal with it as well as his concept and criteria, including every narration of event from Jews people. Subconsciously, much of these Israeli illusions penetrated the Islamic heritage or intently. Some thinkers inspired those thoughts in their production, which affected on the raise of subversive concepts (trends) to Islamic dogma.
المؤلفون: 
اللغة: 

الخصائص العامة للحضارة الغربية في فكر مالك بن نبي

إعداد : بدران بن الحسن

بحث تكميلي لنيل درجة الماجستير في معارف الوحي والتراث قسم أصول الدين ومقارنة الأديان ( يوليو 1998م)

ملخص البحث

المؤلفون: 

مصطلحات في العقيدة الإسلامية

يتحدث البحث عن المصطلحات العقيدة عند المتكلمين والفلاسفة وهو عبارة عن مجموعة من التعريفات حتى تسهل على الباحث قراءتها وتناولها لمجموعة من الكتب القيمة ذات الأصول العقدية والفلسفية وبالتالي تختصر في الوقت ومجهود الطالب الباحث.

المؤلفون: 

علاقة الذات بالصفات

اتفق أهل الحق على أن الواجب لذاته متصف بجميع صفات الكمال،التي لو سلب شيء منها،عمن اتصف بها ،لكان بسلبها ناقصا وعلى أنه يجب على كل مكلف أن يعتقد أن الواجب لذاته متصف بكل كمال .لكن من الكمال ما يجب التصديق به إجمالا ومنها ما يجب التصديق به تفصيلا ،فما لم يقم عليه دليل بخصوصه يجب التصديق به إجمالا ،وما أقيم عليه دليل بخصوصه ،مثل كونه قادر مريدا عالما ،حيا سميعا ،بصيرا متكلما ، يجب التصديق به تفصيلا .لهذا اتفق علماء الكلام ،من أشاعرة وماتريدية ومعتزلة وحكماء على وجوب التصديق بكون الواجب لذاته قادرا مريدا عالما حيا سميعا بصيرا متكلما ،لقيام الأدلة الخاصة بكل صفة من هذه الصفات .ولكنهم اختلفوا بع

المؤلفون: 
اشترك ب RSS - أصول الدين والتوحيد