صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 42

الموضوع: تصنيف البحوث التربوية

  1. #1
    مدير وصاحب الموقع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    الدولة
    مكة المكرمة
    المشاركات
    4,403

    افتراضي تصنيف البحوث التربوية

    لا يوجد اتفاق حول كيفية تصنيف البحوث التربوية، لاختلاف معايير التصنيف، وفي الحقيقة فالتصنيف ليس مهما في حد ذاته، الا بقدر ما يخدم تحليل عمليات البحث وخطواته.

    التقسيم التقليدي للبحوث:

    أولا: التقسيمالتقليدي: حيث تم تقسيم العلوم على اساس صلتها بالتفكير النظري أو العلمي فجاء التقسيم كالتالي:

    1. البحوث الاساسية أو البحتة (Basic Research)، تشمل البحوث التي تهدف إلى تطوير النظريات من خلال اكتشاف المبادئ أو التعميمات، وهي تهتم بالمبادئ الاساسية للسلوك أكثر من اهتمامها بطبيق نتائج البحث على المشكلات.

    2. البحوث التطبيقية(Applied Research) ، يهدف الى تحسين الواقع العملي من خلال اختبار النظريات في مواقف حقيقية، وهو يستخدم المنهج العلمي لبناء العلاقات واختبار النظريات بدقة.

    ويصعب وضع خط دقيق للتفريق بشكل قاطع بين النوعين، فالبحوث الاساسية مثلا ربما تعتمد وبشكل كبير في اجرائها على نتائج البحوث التطبيقية.

    ثانيا: التقسيمبحسبنوعيةالقائمينبالبحوث:

    1. طلبة الدراسات العليا، كطلبة برامج الماجستير والدكتوراه، ويسمي رسالة أو أطروحة، ويكون حجمها كبير نسبيا ويتم اخراجها ضمن مواصفات تتعلق بحجم الورق وطريقة الطباعة وترتيب المحتويات، واستعمال الهوامش والتوثيق....الخ.

    2. أعضاء هيئة التدريس في الجامعات والباحثون المتخصصون، يسمى بالبحوث المهنية ويقوم بها الباحثون كجزء من عملهم مقابل رواتب مادية.

    ثالثا: البحث الكمي والبحث الكيفي:

    1. البحث الكمي: وتعرف ايضا بالبحوث المسحية، ويقصد بهذه البحوث التي تعنى بجمع البيانات من خلال استعمال أدوات قياس كمية، يتم تطويرها وتخضع لشروط الصدق والثبات، وتعالج بياناتها احصائيا ويمكن تعمبم نتائجها على المجتمع الاصلي.

    2. البحث الكيفي: يعتمد على دراسة الظاهرة في ظروفها الطبيعية بإعتبارها مصدرا مباشرا للبيانات، وتستخدم بياناته الكلمات والصور وليس الارقام، ويتم جمع بياناته بالملاحظة المباشرة والمقابلة المتعمقة والفحص الدقيق للوثائق، ويهتم بالعمليات أكثر من مجرد النتائج، وهو يعتمد في تحليل البيانات بطريقة استقرائية.

    رابعاً: تصنيف البحوث على أسس المعيار الزمني:

    1. البحوث التاريخية: تتعلق ببحث الماضي، ويمكّن من تحديد البدايات التي قادت الى الظروف الراهنة، وهي تهيئ الطريق للبحث الوصفي، ومن ثم للبحث التجريبي، ومن سلبيات هذا النوع صعوبة إثبات تفسيرات البيانات التاريخية بمجرد جمعها، كما يصعب تحديد الاحداث الماضية لقلة المعلومات المتوفرة، كما يصعب تفسير الاحداث التاريخية بدلالة المواقف والأفراد، أو التدليل على صحة افتراضات البحث، كما يصعب بناء العلاقات السببية، ومن ايجابياتها سهولة ووضوح تحديد بعض الحقائق التاريخية بوضوح بمجرد صياغة البيانات بطريقة كمية ومعالجتها بطريقة احصائية، ويجب هنا تحديد مشكلة البحث بشكل دقيق وضمن حدود معقولة، ويتم جمع البيانات بطريقة منظمة تكون عادة مملة وتستغرق وقتا، ويسعى الباحث الى الحصول على مصادر أولية إلاّ أنه قد يضطر الى الاعتماد على مصادر ثانوية كلما بحث في تواريخ أبعد، وتتعرض بيانات البحث التاريخي الى نوعين من النقد للحكم على ملائمتها، الأول هو نقد خارجي يتعلق بموثوقية الوثيقة وأصالتها وسلامتها، والثاني النقد الخارجي، ويتعلق بدرجة الثقة والسلامة والمصداقية بمحتوى المصدر، والاجراءات المستخدمة في البحث التاريخي هي أساسا نفس الاجراءات المستعملة في أنواع البحوث الأخرى.

    2. البحوث الوصفية: تتعلق ببحث بما هو كائن حالياً، ولكنه لا يحكم على الواقع حكما قيميا كونه جيدا أو رديئاً، وهو وإن كان أكثر أنواع البحوث إستخداماً إلاّ أنه يصعب اثبات العلاقة السببة هنا ايضا كما في البحث التاريخي، ويعتمد البحث في تفسير نتائجه بشكل كبير على زمن الدراسة وحجم العينة، وهذا النوع من البحوث أكثر من مجرد بيانات ويجب على الباحث مناقشة البيانات والوصول الى تفسير ملائم، واكتشاف المعاني والعلاقات الخاصة بها، ويتفاوت عدد الافراد في الدراسة الوصفية، فالعدد قليل في دراسة الحالة، في حين قد يكون العدد كبيرا جدا في الدراسات المسحية والتي قد تصل لدراسة جميع أفراد المجتمع الأصلي في المسح الشامل كما عمل في دراسة "جرائم الإنترنت في المجتمع السعودي" حيث كان عينة البحث هو مجتمع البحث كاملا والذي وصل حجمه وقت إجراء الدراسة إلى (570) ألف مستخدم، وتنقسم البحوث الوصفية الى:

    ‌أ- البحث المسحي: من أشهر البحوث، وهو يحاول تحليل واقع الحال للافراد في منطقة معينة من أجل توجيه العمل في الوقت الحاضر وفي المستقبل القريب، ويجب العناية في إختيار عينة ممثلة لمجتمع البحث لصعوبة الحصول على معلومات خاصة بجميع أفراد البحث.

    ‌ب- تحليل المضمون: تتعلق بمجموعة من الأشياء وخاصة الوثائق الرسمية المدونة.

    ‌ج- تحليل العمل: يهدف الى وصف المهام المرتبطة بعمل ما.

    ‌د- دراسة العلاقات: من أهم الدراسات الوصفية، وتنقسم الى دراسات ارتباطية تهدف إلى اكتشاف العلاقة بين متغرين أو أكثر من حيث نوع الارتباط وقوته، أما الدراسات السببية فتتعدى مجرد الكشف عن الارتباط الى الكشف عن مدى تأثير أحد المتغرين في الاخر.

    ‌ه- الدراسات التطويرية: تتناول التغيرات التي تحدث في بعض المتغريات نتيجة مرور الزمن.

    ‌و- دراسة حالة: تتعلق بدراسة فرد أو عدد قليل من الافراد أو الحالات المحددة.

    3. البحوث التجريبية: تتعلق بمعرفة ما يمكن أن يكون عند ضبط عوامل معينة، ويعد أفضل طريقة لبحث المشكلات التربوية، فهو يتميز بقيام الباحث بدور فاعل في الموقف البحثي، ويهدف إنشاء علاقة سببية بين المتغيرات من خلال تصميم الموقف التجريبي، وتتم تجميع البيانات على أساس مجموعة محددة من المحكمات تشمل المعالجة (تعني التغيير الذي يجريه الباحث على بعض افراد دراسته)، والضبط (ويعني تثبيت بعض الخصائص المتعلقة بالموقف البحثي)، واخيرا العشوائية ( تعني تعيين أفراد الدراسة في المجموعة الضابطة او التجريبية على أساس عشوائي، ولا تتوافر هذه الخصائص بصورتها التامة في جميع المواقف البحثية التجريبية.


    بتصرف من كتاب "أساسيات البحث العلمي.. في النربية والعلوم الانسانية، للدكتور أحمد سليمان عودة، والدكتور فتحي حسن ملكاوي، بكلية التربية بجامعة اليرموك بالاردن، مكتبة الكتاربي (1992م) ص: 121:95

  2. #2
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1

    افتراضي

    شكرا جزيلا

  3. #3
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    20

    افتراضي المنهج المسحي

    المنهج المسحي Survey Method
    تمهيد:

    قبل التعرض لماهية المنهج المسحي والخوض في تفاصيله لا بد من إلقاء الضوء على تاريخ هذا المنهج وبدايته باعتباره من أقدم الطرق المستخدمة في البحث العلمي.(أبو علام ، 2006م:253) وهو طريقة متميزة تدين بتطورها إلى علم الاجتماع ، فعلي الرغم من أنها تعتبر من الطرق الحديثة إلا أن جذورها التاريخية ترجع لعهود قديمة ؛ فقد بدأت مع الفراعنة في تعداد السكان ، وحصر المحصول .

    أما بداياتها في العصر الحديث فتبلورت في منتصف القرن الثامن عشر فيما قام به جون هوارد (1726-1795م) من مسح لنظام السجون في انجلترا و استخدم كطريقة للبحث بصورة موضوعية منتظمة في عام 1886م بداسة بوث المسحية (1889-1902م) عن عمل وحياة سكان مدينة لندن ؛ وبذالك يعتبره البعض أب المسوحات الاجتماعية كطريقة علمية .(الجزولي،والدخيل،200م:91).

    كما يعد منهج البحث المسحي من أكثر طرق البحث التربوي استعمالا؛لأنه يمكننا من جمع وقائع ومعلومات موضوعية قدر الإمكان عن ظاهرة معينة ، أو حادثة مخصصة ، أو جـماعة من الجـماعات ، أو ناحية من النواحي (صحية ، تربوية ، اجتماعية..). ( عاقل:117) ويعمل الباحث فيه على تحليل واقع الحال للأفراد في منطقة معينة من أجل توجيه العمل في الوقت الحاضر وفي المستقبل القريب،( Administrator،منقول عن عودة ومكاوي ،1425هـ: تصنيف البحوث التربوية - منتديات المنشاوي للدراسات والبحوث)

    وقد تطور المنهج المسحي بتطور البحوث العلمية فصار من أكثر الطرق استخداما فنجده في صفحات الانترنت لمسح آراء المتصفحين في قضية ما ، أو في شاشات التلفزيون عند مناقشة سلوك أو ظاهرة معينة ، لذا فقد حضي المنهج المسحي في وقتنا الحاضر بممارسات جعلت منه منهجا علميا حيويا وفاعل .

    مفهوم المنهج المسحي :
    عبر الكثير من التربويين عن ماهية المنهج المسحي ولكن كل بطريقته الخاصة وسأعرض بعض هذه التعبيرات بعد التعرض لمفهوم المسح ومن ثم أعقب عليها بتعريفي له كما يلي :

    المسح لغة :
    هو: " إلقاء نظرة شاملة وفاحصة على موضوع معين بغرض فهمه و إدراك مختلف جوانبه وتداخلاته وأبعاده".(الجزولي،والدخيل،2 00م:91)

    مفهوم المنهج المسحي:
    " هو البحث الذي يهدف إلى وصف الظاهرة المدروسة ، أو تحديد المشكلة أو تبرير الظروف والممارسات ، أو التقييم والمقارنة ، أو التعرف على ما يعمله الآخرون في التعامل مع الحالات المماثلة لوضع الخطط المستقبلية " (القحطاني ،وآخرون ، 2004م:205)

    "هـو ذلك النوع من البحوث الذي يتم بواسطته استجواب جـميع أفراد مجـتمع البحث أو عينة كبيرة منهم ، وذلك بهدف وصف الظاهرة المدروسة من حيث طبيعتها ودرجة وجودها فقط ، دون أن يتجـاوز ذلك دراسة العـلاقة أو استنتاج الأسباب "(العساف ، 1989م:191-192)

    هو" عدد من مناهج البحث التي تشترك في هدف واحد هو الحصول على المعلومات من مجموعة من الأفراد بشكل مباشر " .(أبو علام ، 2006م:253)" الدراسة المسحية دراسة شامـلة لعدد كبير من الحالات في وقت معين .(جابر،1978:143)

    تعليق على التعريفات السابقة:
    من خلال الطرح السابقة يتضح لنا أشترك كل التعريفات السابقة في كون المنهج المسحي يهدف بشكل مباشر لدراسة الظاهرة في الوقت الحاضر بهدف تحديدها ،ويرجع اختلاف التربويين في تعريف هذا المنهج للتصنيفات التي ضمنوها تحت هذا المنهج ،والمتصفح لكتب المناهج يظهر له الاختلاف الكبير في تحديد كنه هذا المفهوم تبعا لنظرة الكاتب المنهجية له ، فتارة يكتفون بوصف الظاهرة كميا وتارة يضاف للوصف الكمي وصفا كيفيا ؛ فالعساف مثلا يركز على وصف الظاهرة بهدف وصـف الواقـع فقط ولا يتجاوزه إلى معرفـة العلاقة أو استنتاج الأسباب . (العساف ، 1989م:191-192)، وتارة أخري يتجاوز الوصف والتحديد للتقييم والمقارنة كما جاء في تعريف القحطاني وآخرون.

    وبخبرتي المتواضعة أخط هذا التعريف الإجرائي للمنهج المسحي على أنه:منهج بحثي يهدف إلى مسح الطاهرة موضوع الدراسة ، لتحديدها ، والوقوف على واقعها بصورة موضوعية ، تمكن الباحث من استنتاج علمي لأسبابها و المقارنة فيما بينها وقد تتجاوز ذلك للتقييم تبعا لما تخلص له من نتائج .

    المفاهيم المتعلقة بالمنهج المسحي:
    عند تناول المنهج المسحي تظهر لنا كثير من المفاهيم التي لابد لنا كباحثين في المنهجية البحثية من الوقوف عليها وتحديدها وأهم هذه المفاهيم هي :

    :المسح Survey :ونعني به أن يجمع الباحث بيانات مجتمع الدراسة كله .

    مسح عينةA sample survey : ونعني أن يجمع الباحث بياناته عن عينة للمجتمع فقط . (جابر،1978:143).

    الحقائق :وهي أي شيء يمكن التحقق منه بشكل مستقل وموضوعي.

    الآراء :وهي تعبير عما يعتقد الشخص أو يؤمن به أو يشعر به وهي أمور نسبية تختلف من شخص لآخر.

    السلوك :وتشير إلى فعل قام به المستجيب . .(أبو علام ، 2006م:255-256) وتعتبر هذه المفاهيم من الأهمية بمكان عند تناول أي دراسة مسحية لذا لابد للباحث من تحديد كنه متغيراته وعينته بشكل دقيق .

    تصنيف البحوث المسحية:
    فقد صنف الكثير من كتاب المناهج البحثية المنهج الوصفي كلا حسب منظوره ومفهومه للمنهج الوصفي وفيما يلي نظرة لبعض هذه التصنيفات :

    التصنيف وفق الميدان الذي يقوم الباحث بمسحه فيمكن أن تصنف وفق ذالك إلى :

    المسح المدرسي:
    الذي يدرس الميدان التربوي بأبعاده المختلفة مثل:المعلم،المتعلم،الوسائ ،الطرق،الأهداف،المناهج،و يرها. هادفة إلى تطوير العملية التربوية،ووضع الخطط المناسبة لذالك؛إذا فالمسح المدرسي يمثل الخطوة الأولى التي يتم فيها جمع البيانات لوضع خطط التطوير .



    المسح الاجتماعي:
    فيتعلق بدراسة قضايا المجتمع المختلفة مثل توزيع السكان،العادات،الأسرة،وال تي تمثل خطوة مبدئية مهمة لتطوير المجتمع .

    دراسات الرأي العام:
    وتتعلق دراسات الرأي العام بمسح أراء الجماعة ومشاعرها وأفكارها ومعتقداتها.وهي دراسة حيوية تحقق عدد من الفوائد أهمها تساعد في الحصول على معلومات وبيانات ضرورية لأي عمليه تخطيط؛فتساعد على اتخاذ القرارات السياسية والاجتماعية والاقتصادية. (ذوقان،وآخرون، 1984م:202-207)

    التصنيف وفق المجال :
    مسح التعداد :
    ويغطي مجتمع الدراسة باكمله.

    مسح العينات:
    و يدرس عينة من المجتمع.

    تعداد المحسوسات:
    تقتصر الدراسة فيه على حصر بعض العناصر المحسوسة، وتتعلق معلومات هذه الدراسة بمجتمع صغير والحصول على البيانات فيه سهل ومباشر وغير قابل للشك مثل عدد الكتب في مكتبة المدرسة.

    تعداد غير المحسوسات :
    وفيه نحصر العناصر الغير محسوسة ،ويتناول تكوينات ومفاهيم غير قابلة للملاحظة المباشرة ويمكن استنتاجها من مقاييس غير مباشرة ؛ لذا فلا بد في هذا النوع من التأكد من ثبات وصدق الأدوات والتركيز على التعريف المجرد الواضح لمفاهيم الدراسة مثل حصر مستوى التلاميذ في المدرسة وروحهم المعنوية.

    مسح العينات لمتغيرات محسوسة:
    وهنا نلجأ للمعاينة لأن مجتمع الدراسة كبير كحصر نسب التعليم بين البنين والبنات في الحضر والريف في مصر فنلجأ لعينات كبيرة لنتمكن من تمثيل المجتمع وتعميم النتائج عليه.



    مسح العينات للمتغيرات غير المحسوسة :
    فنلجأ فيه كذلك للاكتفاء بعينة ممثلة للمجتمع مثل دراسات استطلاع الرأي . .(أبو علام ، 2006م:257-260)

    التصنيف وفق العينة :
    وفيها يقتصر المنهج المسحي على:
    المسح العام لمجتمع الدراسة.

    مسح عينة كبيرة من هذا المجتمع. (العساف ، 1989م:192)

    التصنيف وفق البعد الزمني:
    البحوث المسحية الطويلة:
    وفيه تجمع البيانات على فترات زمنية مختلفة بهدف دراسة التغير على مدي فترة زمنية طويلة ولها ثلاث تصميمات هي المجموعة المختارة وتدرس نفس الأفراد عبر فترة زمنية طويلة نسبيا ، و دراسة التوجهات وفيه تيم دراسة أفراد مختلفين في نفس التوجهات خلال فترات زمنية مختلفة . ودراسة المجتمع الخاص وفيه تيم تتبع مجتمع خاص خلال فترة طويلة من الزمن.

    البحوث المسحية العرضية :
    وفيه تدرس عينة من المجتمع في فترة زمنية محددة .(أبو علام ، 2006م:260-263)

    التصنيف وفق الهدف من المنهج المسحي :
    وهو منحي لبعض كتاب المناهج البحثية ويتبنى أصحاب هذا الاتجاه تصنيف مناهج بحثية عديدة تحت مسمى المنهج المسحي ما عدا المنهج التجريبي وشبه التجريبي ، والبحوث الحقلية ، والتاريخية، باعتبار أنه منهج شامل لجميع المناهج الباقية مثل:

    المسح الوصفي:
    ويعنى بوصف الظاهرة وحديدها ، وتبرير الظروف والممارسات ،أو التقييم والمقارنة .

    المسح الارتباطي:
    يدرس العلاقات الارتباطية بين المتغيرات .



    المسح التنبؤي :
    ويدرس الأسباب المحتملة للنتيجة المدروسة، وايجاد العلاقات بين المتغيرات المستقلة والتابعة .

    المسح التطوري :
    ويدرس أنماط ومراحل نمو أو تغيير الظاهرة عبر الزمن .(القحطاني وآخرون،2004م:205-206) .

    ويظهر لنا مما سبق أن تصنيفات المنهج المسحي قد تتداخل لدرجة إدراج بعض المناهج المستقلة عنة فيه تبعا لوجهة نظر الكاتب وأفكاره لتصنيف هذا المنهج.

    خطوات البحوث المسحية:
    خطة البحث:
    التي تبدأ بسؤال يعتقد الباحث فيه بأن أفضل إجابة له تتم باستخدام المنهج المسحي ، وهو سؤال يتعلق عادة بسلوك يمكن الحصول على بيانات عنه عن طريق التقرير الذاتي للأفراد ، كما لابد من تحديد مجتمع الدراسة ، وأسلوب جمع البيانات. (أبو علام ، 2006م:260).



    المعاينة:
    ويحدد فيها حجم العينة ، وأسلوب المعاينة ، ليتمكن من تعميم النتائج.

    بناء الأدوات:
    وتتمثل في الاستبانة والمقابلة .

    إجراءات الدراسة المسحية:
    يعمل فيه الباحث على التحقق ميدانيا من صلاحية أدوات الدراسة وطرق تطبيقها ، ومن ثم تطبيقها .

    لمعالجة البيانات:
    وتتضمن ترميز البيانات ، والتحليل الإحصائي ، وتفسير النتائج ، وإعداد التقرير النهائي للبحث . (أبو علام ، 2006م:260-263).

    وبخبرتي المتواضعة كباحثة في هذا المجال أرى أن خطوات المنهج المسحي تكمن في تحديد الظاهرة موضوع الدراسة مع مراعاة المفاهيم المتعلقة بهذه الظاهرة والتي سبق عرضها في هذا البحث تحت عنوان مفاهيم متعلقة بالمنهج المسحي ، وصياغة مشكلة الدراسة في أسئلة بحثية تقود إلى تصميم أدوات البحث المسحي المتمثلة في الأستبانة أو المقالة أو كلاهما معا بهدف الوقوف على الظاهرة موضوع الدراسة وتكميمها ،وبعد التأكد من صلاحية الأدوات وصدقها ، يعمل الباحث على تحديد عينة بحثه بما يتناسب مع الظاهرة والفئة المستهدفة في بحثه ، ومن ثم يطبق الأدوات ، ثم يخضع النتائج للمعالجة الإحصائية المناسبة مثل كا2 .، وبعدها يأتي دور الباحث في استخلاص النتائج لإيجاد العلاقات والأسباب المرتبطة بالظاهرة والتي بدورها تنير الطريق لبحث أخر قد يستخدم المنهج السببي أو الارتباطي ..

    مميزات وعيوب المنهج المسحي:
    المميزات:
    يتميز المنهج المسحي بأنه أشبه ما يكون بالأساس لبقية أنواع البحوث في المنهج الوصفي ،إضافة إلى قابليته للتطبيق، وسهولة تطبيقه وتعدد مجالاته في التطبيق. (العساف ، 1989م:197)

    العيوب:
    ويعاب عليه:صعوبة السيطرة على كل متغيرات الدراسة فيه .(القحطاني وآخرون،2004م:210)واختلاف العلماء حول ما يدخل تحت مفهومه من الدراسات. (العساف ، 1989م:198)


    المراجع العربية
    جابر، جابر عبد الحميد ، أحمد، كاظم : مناهج البحث في التربية وعلم النفس ، القاهرة :دار النهظة العربية ، ط2 ، 1978م .
    الجزولي ،عبد الحفظ عبد الحبيب ؛ الدخيل ، محمد عبد الرحمن : طرق البحث في التربية والعلوم الاجتماعية الأسس والإجراءات والتطبيق والتحليل الإحصائي الرياض : دار الخريجي للنشر ،2000م .
    ذوقان عبيدات وآخرون : البحث العلمي مفهومة،أدواته،أساليبه مصححة ومنقحة ، عمان : دار الفكر ، 1984م ،202-207 .
    فاخر، عاقل : أسس البحث العلمي في العلوم السلوكية ، بيروت : دار العلم للملايين .
    القحطاني ، سالم سعيد ؛ العامري ،أحمد سليمان ؛ آل مذهب،معدي محمد ؛ العمر ، بدران عبد الرحمن : منهج البحث في العلوم السلوكية ،الرياض :د.د ،2004م.
    العساف، صالح: المدخل إلى البحث في العلوم السلوكية ، الرياض : مكتبة العبيكان ، 1989م.
    أبو علام ،رجاء محمد : مناهج البحث في العلوم النفسية والتربوية ، القاهرة : دار النشر للجامعات ،2006م.
    المراجع الالكترونية
    عودة : أحمد سليمان ، مكاوي ، فتحي حسن : أساسيات البحث العلمي.. في النربية والعلوم الانسانية ، 1992م نقلا من. Administrator تصنيف البحوث التربوية - منتديات المنشاوي للدراسات والبحوث

  4. #4
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    20

    افتراضي

    الله يعطيك العافية حقيقة شغلني تصنيف مناهج البحث العلمي الذي طال وكثر الاختلاف في تصنيفه .

    وطرحك فيه نوع من الجدة بالنسبة لي .

    وأري تفعيل ما طرحته من أقتراح فيما يخص مناقشة مناهج البحث بشكل دوري لأن هذا الموضوع يمثل حقيقة طوفاننا فكريا للبحاثيين من وجهة نظري الخاصة .

    وجزاكم الله خيرا .

  5. #5
    مشرف المنتديات العلمية
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    163

    افتراضي مناهج البحث العلمي

    أولا شكرا الله لك يا أريج طيبة
    وتقديم عرضا موجزا عن مناهج البحث تعد في حد ذاتها اشتشارة لكل الباحثين المبتدئين، وأجزم أنها ستضيء الطريق للكثير من الرواد المقبلين على إعدادا بحوث علمية، وتلاحظين أن ما تفضلتي بطرحه يجيء في الخطوة الخامسة من مراحل البحث العلمي التي سبق أن اجتهدت في عرضها بشكل مختزل والموجودة على الرابط : http://www.minshawi.com/vb/showthread.php?t=1269
    وقد ترين وفقك الله التعمق في خطوات البحث العلمي وتحقيق ما لم نتمكن من فعله، بشكل أدق، لأنها ستكون منارا للباحثين المبتدئين .
    وفقك الله
    ودمت بخير

  6. #6
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    20

    افتراضي

    الله يعطيك العافية أخوي ، واكيد مريت على الرابط وشفت الموضوع الله يجزاك خير ، أكيد نحن محتاجين لطرح أكثر عمق ، ولمشاركة أفكارنا الآخرين ، و الخوض في موضوع مناهج البحث العلمي من أكثر الموضوعات الشائكة حقيقة ولكن بوجودكم نقول نشالله ننير الطريق لبعضنا البعض ، ونري بعيون الأخرين أفكارنا ، لنصل لفهم حقيقي يسهم في بناء فكر علمي راقي ومميز

    مع خالص امنياتي بدوام التوفيق والسداد .

  7. #7
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    5

    افتراضي نظريات في منهج البحث العلمي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    أشكر جميع القائمين على هذا المنتدى الرائع سائلا المولى عز وجل أن يجعل جهودكم في موازين أعمالكم...

    وجدت هنا الكثير من المواضيع الممتازة والمفيدة جدا فيما يخص البحث العلمي...

    وعندي طلب أتمنى أن أجد له إجابه عندكم...

    ماهي نظريات البحث العلمي مع ذكر مايلي:
    1. إسم النظرية.
    2. إسم صاحب النظرية.
    3.وظيفة النظرية.
    4.القضايا التي تعالجها النظرية.
    5.شرح ووصف عن النظرية.

    عند بحثي في الشبكة العنكبوتية وجدت الملف المرفق لكنة لا يحتوي على جميع الطلبات السابقة...

    ووجدت أيضا بأن نظريات البحث العلمي هي :
    أ- نظرية التطابق.
    ب- نظرية الترابط.
    ج- النظرية التجريبية (البرجماتية).

    لكني أيضا لم استضيع أن أحصل على أي تفاصيل إضافية....

    شكرا مقدما لجميع من سيساعدني في هذا الموضوع...

    ودمتم سالمين...

    محبكم في الله...

    أخوكم حسن...
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  8. #8
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    5

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    أشكر جميع من دخل وقرأ الموضوع ورحل دون إفادة أو تعقيب...

    وأشكر مقدما من سيدخل ويستطيع أن يفيدني...

    الموضوع ما شاء الله علية إقبال كبير في أعداد القراء... لكن بالنسبة للردود

  9. #9
    مشرف المنتديات العلمية
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    163

    افتراضي كناب في النظريات

    أخي العزيز
    السلام عليكم
    فيما يتعلق بالنظريات الاجتماعية تحديدا فأنصحك بالاطلاع على كتاب حول النظريات لمؤلفه مصلح الصالح، وأعتقد أنه جدير بالاقتناء
    ولعلك تستفد منه وتفيد الإخوة رواد المنتدى لاحقا بإذن الله

  10. #10
    باحث جديد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    5

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الثقفي مشاهدة المشاركة
    أخي العزيز
    السلام عليكم
    فيما يتعلق بالنظريات الاجتماعية تحديدا فأنصحك بالاطلاع على كتاب حول النظريات لمؤلفه مصلح الصالح، وأعتقد أنه جدير بالاقتناء
    ولعلك تستفد منه وتفيد الإخوة رواد المنتدى لاحقا بإذن الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    شكرا أخي في الله محمد الثقفي على ردك وإفادتك...

    جزاك الله خيرا وبارك فيك ووفقك...

    معلومة جدا مفيدة بالنسبة لي وإن كان لديك إسم كتاب آخر في النظريات فلا تبخل علي...

    وإن شاء الله نفيدكم مستقبلياً بهذا الخصوص وبمواضيع آخرى...

    ودمت سالما...

    وتقبل تحياتي...

    أخوك حسن...

صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 55
    آخر مشاركة: 01-20-14, 07:12 AM
  2. المعايير الأساسية لنقد البحوث التربوية
    بواسطة شريفة بنت الأشراف في المنتدى الدراسات العليا والمذكرات الجامعية
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 11-18-13, 02:47 PM
  3. نظم تحديد و تصنيف الأجور
    بواسطة خديجة مطالي في المنتدى الدراسات والبحوث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-20-09, 01:35 PM
  4. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-18-06, 09:04 AM
  5. تصنيف محتويات الموقع من دراسات
    بواسطة محمد الثقفي في المنتدى الدراسات والبحوث
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 03-30-06, 07:19 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الحقوق محفوظة لموقع منشاوي للدرسات والابحاث | تصميم المتحده لخدمات الانترنت