المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دراسة ميدانية: (التدخين) يتصدر قائمة الملوثة البيئية



minshawi
01-25-05, 05:43 PM
اظهرت دراسة ميدانية حديثة ان التدخين يتصدر قائمة الملوثات البيئية التي تؤثر على صحة الافراد داخل المباني السكنية وتهدد سلامتهم.. ونوهت الدراسة بأن بروز ظاهرة التدخين على هذا النحو المرتفع يمثل احد المؤشرات الصحية الخطرة التي ينبغي التنبه لآثارها المدمرة على الواقع الصحي للافراد والتعامل معها باعتبارها ظاهرة اجتماعية وصحية خطرة تستدعي التوقف ازاءها وبذل الجهود الاجتماعية للتصدي لها ومحاولة القضاء عليها.
وخلصت الدراسة التي اعدتها امال الزهراني الاستاذة في قسم النبات والاحياء الدقيقة بكلية العلوم للبنات بالدمام ومدربة الحلقات البحثية البيئية الى ان التدخين يعد ابرز ملوث مشترك يهدد صحة الافراد على نطاق المباني السكنية, اذ اتضح من خلال الدراسة الميدانية التي تم تنفيذها على (366) منزلا في مختلف مدن المنطقة الشرقية (الدمام, القطيف, الاحساء, الجبيل) ان 115 مبنى من اجمالي عدد المباني التي طبقت عليها الدراسة تضم اشخاصا مدخنين.. وشددت الباحثة آمال على ضرورة محاربة تلك الظاهرة السلبية والحرص على الامتناع عن التدخين داخل المباني السكنية بشكل نهائي مع اهمية توفير البدائل المعينة على الاقلاع عنه, ولفتت الدراسة الى ضرورة ممارسة التمارين الرياضية النافعة كالسباحة والجري وكرة القدم وتطبيق تمارين الاسترخاء والتنفس واعتبارها كبدائل مناسبة يمكن ان تعين الفرد على التغلب على عادة التدخين..
ودعت الدراسة الى استغلال اوقات الفراغ بممارسة الهوايات النافعة كالقراءة والرحلات.. والاهتمام بمصاحبة الاخيار والمداومة على حضور الدورات والندوات الصحية والتثقيفية التي تتناول المخاطر الصحية المترتبة على التدخين كما اعتبرت الدراسة في نتائجها ان ارتفاع الوعي الديني لدى الشخص وتعزيز قدراته المعنوية امر ذو اثر بالغ في تحفيز الفرد على الاقلاع عن التدخين والامتناع عنه.
وفيما يمكن بذله على الصعيد الاجتماعي للحد من استفحال احد ابرز الملوثات البيئية خطورة على الافراد دعت الدراسة الجهات الرسمية الى ضرورة تشجيع اصحاب المحلات التجارية على الامتناع عن بيع السجائر ورصد مكافآت تشجيعية للمحلات التي تنتهج تلك الخطورة الايجابية الهامة في محاولة لتحفيز المجتمع على التعاون للقضاء على تلك الظاهرة.
واوضحت الاستاذة آمال انه تم تنفيذ دراسة ميدانية بحثية من اجل قياس نسبة الوعي الصحي لدى الافراد عبر الاستبانات المرفقة بالدراسة وتحديد علاقة الوعي الصحي بالملوثات البيئية التي قد تتواجد داخل المباني السكنية.. والتوصل على ضوء تلك النتائج الى تحديد ابرز الملوثات البيئية المشتركة ووضع الحلول والبدائل لتلك الملوثات التي تهدد صحة وسلامة افراد المباني وتحديد ابرز الكيفيات للارتقاء بمستوى الوعي البيئي لدى كافة شرائح المجتمع.
الأعضاء فقط هم الذين يستطيعون مشاهدة الروابط