الاتجاه السلبي للمعلم نحو المتعلمين وانعكاساته التربوية

بيانات الملخص الأولية
الملخص

الاتجاه السلبي للمعلم نحو المتعلمين وانعكاساته التربوية

يعد اتجاه المعلم من الموضوعات الخصبة التي نالت اهتمام العديد من الباحثين نظراً لأهميته وانعكاساته المباشرة علي المناخ الصفي ، وتتضح أهميته في أن المتعلمين يتشربون اتجاهات المعلم ومعتقداته، وأحيانا يقلدون سلوكه، ويستعيرون عباراته، ويستفيدون من خبراته ومهاراته، والمعلم المتزن انفعالياً في سلوكه وتصرفاته واتجاهاته داخل حجرة الدارسة يساعد المتعلمين على البناء النفسي السليم والاتزان الانفعالي، وتكامل شخصياتهم.

وقد توصلت دراسة Charles إلي وجود علاقة موجبة بين الاتجاه السلبي للمعلم وانخفاض مستوى التحصيل الدراسي للمتعلمين كما أن المعلمين الذين يتحابون انفعالياً مع المتعلمين والذين ينشئون علاقات ودية معهم حصلوا على درجات أعلى في مقياس الاتجاهات النفسية للمعلمين.
(أ) تعريف الاتجاه:
يعرف الباحث الاتجاه السلبي نحو المتعلمين إجرائياً بأنه موقف سلبي يتخذه المعلم تجاه المتعلمين نتيجة للضغوط الواقعة عليه من ممارسته لمهنة التدريس.
(ب) الأسباب المؤدية لتكوين اتجاه سلبي نحو المتعلمين:
هناك مجموعة من الأسباب التي قد تؤدي بمعلم علم النفس إلي تكوين اتجاه سلبي نحو المتعلمين أهمها:
(1) سلوك المتعلمين: كالفوضى واللامبالاة، والحركات الزائدة أثناء شرح الدرس.
(2) شعور المعلم بأن ما يحدث من شغب من قبل المتعلمين داخل الفصل موجه إليه.
(3) كثرة عدد المتعلمين في الفصل.

(4) إحساس المعلم أن طريقته لا تعجب المتعلمين: وبالتالي يتخذون موقفاً دفاعياً بدلاً من التعاون مع المعلم.
(5) شعور المعلم أن علاقاته جامدة مع المتعلمين: وأنها تنتهي بانتهاء الدرس، وصعوبة تهيئة مناخ مريح معهم، وتخوف المتعلمين من الإجابة عن أسئلة المعلم
(6) نقص الحرية التي يمنحها المعلم للمتعلمين واللازمة لتنمية إحساسهم بالمسئولية الذاتية التي تنبع من ذواتهم عن وعى واقتناع وبالتالي تحدث الفوضى متى ينشغل المعلم عنهم في الفصل.
(7) تمرد المتعلمين على المعلمين واللوائح المدرسية: والمرتبطة بطريقة التلقين بسبب شيوع الوعي بالحقوق، والحرية والمساواة واللوائح والذي بدأ يتوفر لهم من خلال الأطباق الفضائية، والصحف والجرائد، والوعي الأسرى.
(8) بذل المعلم جهد كبير من الطاقة الانفعالية في معالجة مشاعر غضب وإحباط المتعلمين.
ومن خلال المقابلات التي أجراها الباحث مع معلمي علم النفس بالمرحلة الثانوية اتضح أن هناك أسباب أخري قد تؤدي بالمعلم إلي تكوين اتجاه سلبي نحو المتعلمين أهمها:
(1) شعور المعلم أن معظم المتعلمين غير متأهبين للتعلم.
(2) اعتقاد المعلم أن مناقشة بعض المتعلمين له في موضوع الدرس هدفه اختبار قدراته.
(3) إحساس المعلم أن معظم المتعلمين لا يقدًرون ما يبذله من جهد أثناء الشرح.
(4) إحجام بعض المتعلمين من الإجابة عن أسئلة المعلم لتخوفهم.

ومما سبق يتضح أن المعلم الذي يستخدم طريقة التلقين غالباً ما يتسم سلوكه بعدم الثبات وحب السيطرة والتحكم؛ وهذا بدوره يزيد من قلق المتعلمين ومقاومتهم عند تعاملهم معه مما يسهم في خلق شخصيات غير سوية وغير قادرة على تحمل المستولية وعدم الاتزان الانفعالي والاجتماعي.

المصدر : القذافي خلف عبد الوهاب محمد (2010) : فاعلية استراتيجية قائمة على التعلم النشط في خفض الاحتراق النفسي وتنمية مهارات التفاعل اللفظي لمعلمي علم النفس بالمرحلة الثانوية، رسالة ماجستير، معهد الدراسات التربوية ، جامعة القاهرة ، ص ص 41-43
مصر – محافظة الوادي الجديد – الخارجة – كلية التربيةبالوادي الجديد – 01115217666

للتواصل مع الباحث:
مصر – محافظة الوادي الجديد – الخارجة – كلية التربية – 01115217666
Drasat_2010@yahoo.com
https://www.facebook.com/alkazafy.khalaf?ref=tn_tnmn